THOUSANDS OF FREE BLOGGER TEMPLATES


L☺☺K

At Me


0pen Y0ur ĚŸĚŠ



...







اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ كَرِيمٌ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّي

Wednesday, May 27, 2009

نفسى اكون صباع محشى !؟


ماذا اريد من نفسى ؟

نولد على هذه الدنيا بحشو لم نختاره .. قد يضعه الاهل والاقارب فينا ..وقد تضعه الظروف علينا .. لكن سوف ابدا بحشو نفسى من جديد واكون صباع محشى بس مش للأكل؛ لكن ! للفائدة

...


الحياة ... لقد جئنا الحياة من أجل إستعمارها ومن أجل إعمارها ؛ ولا بد أن يضع كل منا هدف فى طريقه ويحاول الوصول اليه ولكن إن لم تجد هدف يليق بك أو هدف تستطيع تحقيقه هذا أصعب ما يكون..!!

لقد تخيلت نفسى فى الكثير من الوظائف وأيضا تخيل المقربين منى بعض الوظائف لى ولكنى لا أعلم هل أصلح لهذه الوظائف أم لا ؟ من الممكن أن أكون صالح جدا فى وظيفة منهم ؛ ومن الممكن أن أكون صالح أيضا .. لكن بعد انتهاء فترة صلاحيتى !!

لم أعد أعلم ماذا أريد من هذه الدنيا .. وماذا تريد هذه الدنيا منى , انى أعلم اننا جئنا لعبادة الله ولكن اننا جئنا أيضا للعمل .. ولكن السؤال ما هو نوع العمل ؟!

وكيف أعلم اننى أصلح لهذه الوظيفة ؟ ومن كثر البحث والتفكير.. مللت.. ثم قررت فى النهاية ان أختر لنفسى هدف بعيد كل البعد عنى , وهو أن أكون صباع محشى !!

لكن ما العجب فى ذلك ؟ يوجد الكثير من البشر من ( خيار ) الناس وأيضا من ( الفقوس)

فلماذا لا أكون صباع محشى ؟!!!

أعلم أننى سوف يكون مصيرى هو الأكل لكن سوف أفيد من يأكلنى ... لكنى اذا لم أجد من يأكلنى سوف تنتهى صلاحيتى.. ومن أجل أن تعم الفائدة قررت التضحية باأن أكون صباع محشى !! ويكون بيدى لا بيد عمرو !! ولكنى لا أعلم هل يوجد من هو يقدر تلك التضحية أم لا ؟!

لكن السؤال ما هو نوع صباع المحشى الذى اريده ؟؟!

هل أكون محشى ورق العنب الذى من السهل لفه ومن السهل أكله ومن السهل أيضا هضمه ..

أم أكون البرينجان الابيض الذى ينزلق فى فمك مثل الصابونة فى يدك لا تحس به الا وهو فى معدتك ..

أم أكون مثل البرينجان الأسود الذى من الممكن بعد أكله ان يخلل فى معدتى ولا يتم هضمه ويحدث لى صعوبة فى الهضم ..

أم أكون الفلفل الذى يلهب افواه البشر ويجعلهم يتاملون ويندمون على الأكل ..

أم أكون ( كرنبه) وأن أكون مثل الكثيرين من من حولى فى ( الحلة) ولا يوجد لى تميز فى شىء ..

ام اكون كوسة وهذه الكوسة توجد بكثرة لكن ليس لكل البشر توجد فقط ل (خيار) الناس بمعنى ليس صريح ..

لكنى للأسف بعد كل هذا العناء لم أجد نفسى فى كل أنواع المحشى السابقة

اذا ماذا أفعل الان ؟

سوف أخترع نوع آخر من المحشى .. سوف أكون أنا ... أنا من يحشى ذاته بذاته .. وأنا من يحشى ايضا الاخرين .. لكنى لن أكون صباع محشى كل وظيفته فى هذه الدنيا هو أن أجد من يأكلنى وأقول ... ربنا يرحمنى .


دا اول مقالة اكتبه ليا وكانت بقيت المقالات اللى قبل كدا منقولة بس ان شا الله مش هيبقى فى منقول تانى :)



4 التعليقات:

MOHAGERE said...

بجد مقالة حلوة أوى بتدل على عمق الفكرة أى نعم هى كوميدية شوية بس وصلت فكرة عالية أوى أحييك على أول مقالة ليك وأوعدك انك هتكون من أوائل الناس اللى هفتح مقالتهم
عارف مقالتك دى تلخيصها ايه

قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا"

amrelmeligy1001 said...

ربنا يخليك يا محمد دا من ذوقك
ويا ريت تجيب ايميلك عشان اديك انا الجديد كله بدل ما تيجى انت وتدور عليه
:D

๓คภ๏ภค said...

ههههههههههههههه ضحكتنى يا عمرو ههههههه بس والله الفكرة جميلة وعجيبة وجديدة كده

اول مرة اخد بالى من فكرة ان الناس فعلا ممكن تكون انواع زى المحشى .. لا بجد برافو عليك يا عمرو

عن نفسى احب اكون محشى فلفل

الهلب اللى يأكلنى ..

لانى ماحبش انى اتاكل واحب اكون لو اتاكلت ما اتاكلش بالساهل كده

اندم اللى ياكلنى هههههه شريرة انا ههه

تسلم يا عمرو بجد ومستنية منك مقالات تانية لذيذة ان شاء الله

amrelmeligy1001 said...

هههههههههههههه فلفل ههههههه ما تخليكى خوخة احسن بدل فلفل
ههههههههههه لا وانتى شريرة .. انتى طيبة قووى قوى كمان

وربنا يخليكى يا رب وتفضلى متابعة كدا
:)